قصص نجاح

ما هي عملية الساسي(عملية التقسيم الثنائي)

أثبتت عملية الساسي التقسيم الثنائي فعاليتها في زيادة نسبة الشفاء من النوع الثاني من مرض السكر و أيضا ساهمت في تقليل معاناة من يعانون من إرتفاع ضغط الدم بنسبة تصل لـ 85 % وضبط نسبة الدهون والكوليسترول في الجسم.

عملية الساسي و مرض السكر النوع الثاني 

كما سبق و ذكرنا أن عملية التقسيم الثنائي اثبتت فعاليتها في زيادة نسبة الشفاء من النوع الثاني من مرض السكر فقد وصلت نسبة الشفاء إلى 95% لكن كيف؟ 

  1. زيادة إفراز الإنسولين من البنكرياس 
  2. و التقليل من مقاومة الجسم للأنسولين من خلال تقليل الهرمونات المضادة للأنسولين 
  3. و تقليل السعرات الحرارية بسبب تكميم المعدة 

مميزات عملية الساسي التقسيم الثنائي أو (الساسي)؟ 

عملية التقسيم الثنائي أو الساسي (SASI) هي اختصار لكلمة ” single anastomosis sleeve ileal (SASI) bypass ” و تعني تكميم المعدة و إستئصال جزء من الأمعاء
الدقيقة مع الحفاظ على مخرج المعدة و عدم استئصاله، فتعتبر عملية التقسيم الثنائي مزيج بينهما .و من هنا يكون هناك مسارين للطعام … المسار الأول هو المسار الطبيعي فيمر منه
حوالي 25 – 30 % و بذلك يتم امتصاص المواد الغذائية المهمة كالمعادن و الفيتامينات ،أمّا المسار الثاني فهو يشكّل 70 – 75 % من مرور الطعام إلى مساره الجديد فيحدث أن يتم تقليل إمتصاص الدهون و السكريات و مسببات السمنة المعروفة…

تعتبر عملية الساسي من أحدث الطرق التي توصل إليها العلم في جراحات السمنة فمن أهم مميزاتها 

– التخلص من السمنة المفرطة و التخلص نهائيا من معاناتها
– إرتفاع نسبة الشفاء من مرض السكري (النوع الثاني)
– الوقاية من الأمراض المصاحبة للسمنة و التي قد تصبح في منتهى الخطورة كأمراض القلب و تصلّب الشرايين
– زيادة نسبة الشفاء من مرض إرتفاع ضغط الدم بنسبة تصل لـ 85 %
– تساعد في تقليل آلام الظهر و المفاصل فيما بعد إنقاص الوزن
– تتم في وقت قصير في حوالي ساعة
– زيادة الثقة بالنفس فمع إنقاص الوزن بإتباع النظام الغذائي الذي يصفه الطبيب للمريض بعد العملية فيشعر بتغيير جذري في وقت قصير مما يغير حياته للأفضل

من يمكنه القيام بالعملية؟ 

لأي عملية يوجد شروط ضوابط للقيام بها و شروط عملية التقسيم الثنائي :
– ألّا يقل العمر عن 18 ولا يزيد عن 65

– تعتبر عملية الساسي حل أمثل لمن يعانون السمنة المفرطة و لديهم مؤشر لكتلة الجسم BMI أعلى من 35
– مرضى السمنة الذين يعانون من أمراض أخرى كالسكري وارتفاع ضغط الدم و لديهم مؤشر كتلة الجسم أعلى من 30

 فيديو توضيحي لعملية التقسيم الثنائى ( ساسي ) د/ محمد تاج الدين

ما قبل العملية 

كأي عملية جراحية يتم الحصول على موافقة من جميع المرضى بعد وصف تفاصيل ومضاعفات العملية وما بعد الجراحة
يتم عمل الفحوصات اللازمة ومتابعة التاريخ للمرَضِي وعمل بعض التحاليل المطلوبة كتحليل نسبة الجلوكوز في الدم و نسبة الدهون ووظائف الغدة الدرقية و الغدة فوق الكظرية
و يتم عمل منظار للمعدة و متابعة وظائف الكبد و يتم وصف نظام غذائي قليل السعرات للمريض قبلها بستة أسابيع على الأقل.

ما بعد العملية 

يقيم المريض يوم أو يومان بالمستشفى ثم العودة لأنشطة الحياة الطبيعية بعد حوالي أسبوع إلى أسبوعان
الإلتزام بتناول الفيتامينات و المعادن و العناصر الغذائية بنسب يحددها الطبيب المختص
إتباع نظام غذائي غني بالبروتين
ممارسة الرياضة بانتظام
تناول السوائل بكثرة مع مراعاة عدم تناول أثناء الطعام أو بعده مباشرة

ما مدى انخفاض الوزن بعد العملية ؟ 

يوجد اعتقاد خاطئ عند بعض الناس أنه عند خروج المريض من العملية يظهر عليه بوادر إنخفاض الوزن مباشرة ، يوجد فرق بين عملية التقسيم الثنائي و عملية شفط الدهون
أمّا معدل إنخفاض الوزن فإنه بالطبع يختلف من شخص لأخر حسب طبيعة جسمه و مدى التزامه بالحمية الغذائية المتّبعة مع المتابعة مع الطبيب المختص، معظم المرضى يظهر عليهم إنخفاض أكثر من 50% من وزنهم بعد حوالي ستة أشهر من العملية.

احدى التجارب الناجحة لعمليات السمنة للدكتور محمد تاج الدين

مخاطر عملية التقسيم الثنائي

– تسريب الطعام من المعدة إلى البطن و هو يحتاج للتدخل الفوري و تظهر أعراضه في إرتفاع درجة حرارة الجسم وآلام بالبطن و نبضات سريعة بالقلب.
– قد تحدث بعض المضاعفات مثل حدوث نزيف أو عدوى بكتيرية
– حدوث غثيان اذا تم تناول وجبة كبيرة جدا مع صغر حجم المعدة
– قد يعاني بعض المرضى من الإنتفاخ أو الإمساك
– قد يصاحب العملية فقر دم و نقص في العناصر الغذائية مما يؤدّي إلى الشعور بالتعب و فقد الطاقة مع عدم التركيز و جلد شاحب ما لم يلتزم المريض بتعليمات الطبيب و تناول الفيتامينات المكتوبة له
–  في النهاية هذه المخاطر لا تتعدّى نسبة ال5% لأنها تعتمد على مهارة و خبرة الجرّاح و إستجابة المريض للعلاج

يقوم  الدكتور محمد تاج افضل دكتور جراحة سمنه في مصر بالقيام بعملية الساسي و تصحيح المسار بالمركز بإستخدام أحدث التقنيات في جراحات السمنة و المناظير  وقد اجرى حوالي 2500 عملية وصلت نسب نجاح العمليات التي أجراها دكتور تاج الدين إلى أكثر من 95% .

Dr Mohamed Tag
بكالوريوس في الطب , جامعة الأزهر تقدير جيد جدًا مع مرتبة الشرف ديسمبر 2003 درجة الماجستير (في العلوم)

نصائح طبية متعلقة

لا توجد نصائح طبية متعلقة

احجز