افضل دكتور تكميم في مصر

افضل دكتور تكميم في مصر

أجرى الدكتور محمد تاج الدين ما يقارب من 2500 عملية و كانت نسبة نجاح هذه العمليات قارب الـ 95% ،
و في هذا المقال سنعرض لك بعض من قصص النجاح التي وصلت لأهدافها في مدة قصيرة وكان للدكتور محمد تاج دور – ولو كان صغيرا- فيها ..
إن تحدي إنقاص الوزن من تحديات العصر، فمرض السمنة انتشر انتشارا واسعا في معظم دول العالم في العقود الأخيرة ..
قبل أن نعرض عليكم -أعزائي القرّاء- قصص النجاح المبهرة التي وصلت لأهدافها لقوة إرادتهم وصبرهم على النتائج
سنعرض عليك أولا بعض المعلومات عن عملية تكميم المعدة و بعدها عن افضل دكتور تكميم في مصر

ما هي عملية تكميم المعدة؟

عملية تكميم المعدة هي إحدى العمليات الشهيرة لإنقاص الوزن حيث يقوم الطبيب الجراح باستئصال جزء كبير من المعدة حوالي ثلثي المعدة
ويترك جزء من المعدة أشبه بأنبوب صغير للغاية أو ثمرة الموز، مما يساعدك على الشعور بالامتلاء بسرعة كبيرة مما يساهم في إنقاص الوزن بسرعة .
و تعتبر عملية تصغير المعدة إحدى الطرق المفضلة لدى الكثيرين لإزالة الوزن الزائد خاصةً ممن لديهم مؤشر كتلة الجسم لديهم بين 30% إلى 40%،
والتي تعتمد على استعمال المنظار الهضمي عن طريق الفم ويكون مجهز بأداة خاصة بإمكانها تكوين غرزات عبر جدار المعدة
تهدف لإجراء سلسلة من الغرزات والقطب من داخل لمعة المعدة لتصغير جوفها بما يقارب 70% من حجمها،
وهذا ما يحول شكل المعدة الى شكل شبيه بشكل المعدة بعد عملية التكميم الجراحية التقليدية، ولكن من دون تدخل جراحي او فتح الجوف أو جدار البطن او اي قص للمعدة.
وتتم هذه التقنية تحت التخدير العام ويستغرق من 60-90 دقيقة، كما يتميز بفترة نقاهة أقصر ويتمكن المريض من الخروج من المستشفى بنفس اليوم أو باليوم التالي.

 

من هم الأشخاص المرشحين للقيام بعملية تكميم المعدة ؟

عملية تكميم المعدة لها فئة معينة من الأشخاص هم المرشحين للقيام بها و من الأمثلة عليهم:

هؤلاء الذين يعانون من السمنة المفرطة أي يشير مؤشر كتلة الجسم لديهم أعلى من 40
إذا كان مؤشر كتلة الجسم أعلى من 35 مع وجود أمراض مصاحبة للسمنة مثل مرض السكري أو ارتفاع الكوليسترول أو ارتفاع ضغط الدم
العمر يتراوح بين 18 و 60 عاما

شروط عملية تكميم المعدة

هناك بعض الشروط الواجب توافرها في في المريض الذي يرغب في إجراء تكميم المعدة وهي:

1- أن يكون كتلته 40 أو أزيد و استنفذ كل الطرق لإنقاص الوزن ولكن دون نتيجة مرضية أو إيجابية سواء بالاعتماد على الأنظمة الغذائية أو الرياضة أو غيرهما.
2- يتوقف القرار النهائي بشأن الجراحة على الحالة الصحية للمريض ،
فيقوم الطبيب قبل ذلك الإجراء بفحص المريض والتي تشمل قياس وظائف الكبد والكلى وصورة دم كاملة واختبار معدل سيولة الدم وقياس الضغط ونسبة السكر في الدم للتأكد من حالته الصحية
وتفادي خطر يهدد حياة المريض على سبيل المثال في حالة وجود أورام معينة في المعدة أو وجود ثقوب في جدران المعدة وأيضاً في حالات النزيف المتكرر .

3- كما يُشترط على المريض أن يكون على درايةٍ تامة بكافة التغيرات الغذائية التي من المفترض به الالتزام بها في الفترة التي تلي الجراحة ،
وتشمل هذه التغيرات تناول كميات محدودة من الطعام في كل وجبة وذلك خلال أول شهر من إجراء الجراحة ثم تزيد الكمية تدريجيًا بعد الشهر الأول من الجراحة
كما أن الأطعمة السائلة واللينة ستكون هي الغالبة طوال الفترة التي تلي الجراحة .
4- ينبغي على المريض التوقف بشكلٍ تام عن عادة التدخين على الأقل قبل شهر من إجراء الجراحة
حيثُ أن التدخين يزيد من المدة اللازمة للشفاء بعد العملية

كما أنه يزيد من احتمالية التقاط العدوى لأنه يقلل من مناعة الجسم ويقلل كذلك من فرص التئام الجروح والالتهابات .
5- لابد من التزام المريض بنظام رياضيّ لخسارة الوزن في الفترة التي تلي وتسبق الجراحة
وذلك للوصول للنتائج المطلوبة عقب الجراحة والتقليل من مخاطرها ،

بحيث تساهم الرياضة بشكل كبير في الإسراع من عملية خسارة الوزن التي تتم بشكلٍ تدريجي خلال 4 الى 6 أشهر من إجراء العملية .
6- لابد أن يدرك المريض خطورة تناول الأغذية ذو السعرات الحرارية ليلًا، التركيز على العناصر الهامة الغنية بالفيتامينات والبروتينات والحديد والألياف التي يحتاجها الجسم ،
التقليل من كمية الطعام بشكلٍ عام.

التحضير لعملية تكميم المعدة

قبل البدء بالعملية الجراحية يطلب الطبيب القيامَ ببعض الفحوصات والتحاليل مثل تحليل فحص الدم وغيره للتأكد من الحالة الصحية للمريض،
كما ينبغي على المريض إخبار الطبيب بجميع الأدوية التي يستخدمها،
لتقديم التعليمات اللازمة حول ما يجب تركه وما يمكن الاستمرار به؛
ففي حال تناول أحد الأدوية المميّعة للدم مثلاً قد يحتاج المريض لتغيير روتين تناول الدواء لتجنّب حدوث نزيف أو خثرة دمويّة أثناء العمليّة الجراحيّة،
كما يطلب الطبيب من المريض اتباع برنامج نشاط بدني محدّد،
والامتناع عن التدخين أو أيّ من المنتجات الأخرى التي تحتوي على التبغ لمدّة لا تقل عن 12 أسبوعاً قبل إجراء العملية الجراحية.

كيف تتم العملية ؟

تًجرى عملية تكميم المعدة بالمنظار فى مصر بواسطة المنظار الطبي حيث تخضع للتخدير و يتم ادخال المنظار عبر أحد الشقوق التي يصنعها الطبيب في منطقة البطن
ثم يقوم بقص المعدة بأدوات أخرى و بعدها يتم غلق الشقوق .. تعود إلى المنزل بعد يومين من المكوث في المستشفى للملاحظة .
يتم فيها إزالة جزء كبير من المعدة يصل الى حوالي (80%) من حجم المعدة وذلك عن طريق استخدام المنظار الجراحي ،
بغرض المساعدة على تقليل كميات الطعام التي يستهلكها الفرد في كل وجبة و للمساعدة في الوصول إلى حالة الشبع بصورة سريعة.

عما تعتمد نسبة خسارة الوزن؟


تعتمد نسبة خسارة الوزن بعد إجراء عملية تكميم المعدة على مدى الالتزام بالتغييرات المطلوبة على نمط الحياة والعادات الغذائية،
وقد تصل نسبة خسارة الوزن إلى 60% أو أكثر من الوزن الزائد خلال سنتين فقط من إجراء العملية الجراحية، وهذا بدوره يحسّن نوعية حياة الفرد،
وقدرته على أداء المهام والأنشطة اليومية، كما قد تساعد عملية تكميم المعدة على التخفيف أو التخلص من العديد من المشاكل الصحية الأخرى المرتبطة بزيادة الوزن،
نذكر منها ما يأتي:
– ارتفاع ضغط الدم.
– أمراض القلب.
– العقم.
– الجلطة الدماغية.
– ارتفاع كوليسترول الدم.
– انقطاع النفس الانسدادي النومي.
– مرض السكري من النوع الثاني.

النظام الغذائي بعد العملية

ينبغي أن يتبع الشخص بعد عملية تكميم المعدة نظام غذائي خاص حتى يتمكّن من التعافي والتأقلم مع حجم المعدة الصغير، ويمكن تقسيم النظام الغذائي عقب تكميم المعدة إلى مراحل:

المرحلة الأولى

– تمثل تلك المرحلة الأسبوع الأول بعد الخضوع لعملية التكميم، والذي يُسمح للفرد فيها بتناول السوائل الصافية فقط،
للحفاظ على رطوبة الجسم، والتقليل من فترة التعافي، والحدّ من الغثيان والاستفراغ،
وعلى الرغم من أنّ البعض قد يجد أنّ اتباع حمية تقتصر على السوائل لمدة أسبوع أمراً صعباً إلا أنّ أغلب الأشخاص لا يشعرون بالجوع
أو يشعرون بجوع خفيف فحسب في الأسبوع الأول بعد العملية.
– ويوصي الطبيب بالابتعاد عن المشروبات المحتوية على الكافيين كالشاي والقهوة و الصودا والمشروبات الغازية،
في حين يوصي بتناول السوائل مثل الماء؛ وينبغي أن يتناول الفرد ثماني أكواب من الماء يومياً.

المرحلة الثانية

– وفي هذه المرحلة يبدأ المريض بالشعور بالجوع في العادة، ويصبح بإمكانه تناول السوائل الأكثر كثافة والغنية بالبروتين،
ويُنصح باختيار السوائل الغنية بالمواد الغذائية الضرورية، والابتعاد عن تلك الغنية بالسكريات والفقيرة بمحتواها الغذائي،
وينبغي أن يحرص الفرد على الاستمرار بشرب كميات كافية من الماء، بالإضافة إلى تناول البروتينات.
– ويذكر أأنّ كمية السائل المتناولة في كل وجبة تُقدّر بنصف كوب فقط
والتي تتمثل في الشوربات التي تحتوي على قطع صلبة من الخضار.

– وفي هذه المرحلة يمكن لا يمكن السوائل عالية الدهون كالحليب كامل الدسم. السوائل التي تحتوي على كميات عالية من السكر،
ولكن يمكن تناول الشوربات، ويصبح بإمكانه تناول الشوربات الكريمية، البوظة الخالية من السكر والبودينغ. العصائر المخففة.

المرحلة الثالثة

-مع نهاية الأسبوع الثاني بعد العملية يصبح بإمكان الشخص أن يتناول الأطعمة المهروسة أو اللينة مثل اللبنة.
الشوفان المخفف. البطاطا المهروسة و البطاطا الحلوة المهروسة.
الدجاج أو التونة المهروس. البيض المخفوق أو المسلوق. الأسماك الطرية وقليلة الدهون.
الأجبان قليلة الدسم. الخضراوات المهروسة.
الشوربات التي تحتوي على قطع من الخضار،
وذلك مع الاستمرار بتجنّب السكريات والدهون،
والحرص على استهلاك 60-80 غراماً من البروتين يومياً،
وشرب كميات كافية من الماء.
-ويوصي الطبيب بالابتعاد عن الخبز. قشرة وبذور الخضروات والفواكه. الزيوت والزبدة. الأرز الأبيض والمعكرون

المرحلة الرابعة

– تُعرف هذه المرحلة بمرحلة الانتقال لتناول الأطعمة الصلبة، ففي هذه المرحلة يصبح بإمكان الشخص البدء بتناول الأطعمة الصلبة،
وذلك بعد مضيّ أربعة أسابيع بعد العملية، ويُنصح بالاستمرار بشرب كميات كافية من الماء، و60-80 غراماً من البروتين يومياً،
مع محاولة التوقف عن شرب الماء قبل تناول الطعام بنصف ساعة تقريباً.
– ويوصي الطبيب بتجنب المشروبات السكرية، كونها فقيرة بالعناصر الغذائية التي يحتاجها الفرد ولا تشعر بقدر كافٍ من الشبع،
وبشكل عام ينبغي أن يحاول الفرد تجنب تناول الأطعمة التالية:

الأطعمة المقلية.
الحلويّات.
الصودا.
الأطعمة التي تحتوي كميات عالية من السعرات الحرارية.
– كما يوصي بتناول الأطعمة اللينة والمهروسة من المرحلة الثالثة،

كما يمكنه إدخال أطعمة إضافية لنظامه الغذائي، ومنها:

الأسماك بأنواعها
اللحوم قليلة الدهون
الخضروات
الفواكه بكميات معقولة.

غادة علي و رحلتها مع عملية السمنة بمركز دكتور محمد تاج الدين

قصص نجاح لعملية تكميم المعدة مع الدكتور محمد تاج

يقول أحد الشباب الذين خضعوا للعملية :

“بعد عملية تدبيس فاشلة عملتها من 5 سنين في المعادي، وعملية إصلاح أفشل من سنة في المنصورة ،
الحمد لله ربنا كرمني بالدكتور محمد تاج الدين افضل دكتور تكميم في مصر وعملت معاه عملية تصحيح (الساسي) وأخيراً خسيت من 108 كيلو لـ 84 كيلو وقربت من الوزن المثالي في 5 شهور بس، ولو كنت ملتزم كنت وصلت للوزن المثالي من شهر ونص” 

قصص نجاح

و إحدى الحالات الأخرى التي خضعت لعملية الساسي ومع صبرها وقوة إرادتها تغلبت على زيادة وزنها
ووصل وزنا إلى 78 كيلو بعد أن كان 115 كيلو في 4 أشهر فقط
في خلال سنة استطاع شاب قوي أن يُنقص وزنه من 165 إلى 100 كيلو

قصص نجاح

وفي سنة ونصف تقريبا استطاعت إحدى الحالات من مدينة الإسكندرية إنقاص وزنها من من 128 كيلو إلى 58 كيلو

و يقول شاب آخر ممن خضعوا لعملية التكميم
“عملت العملية انا ومراتي في نفس اليوم مع الدكتور الخلوق والمحترم جداً دكتور محمد تاج الدين افضل دكتور تكميم في مصر وفي خلال 8 شهور قدرت انزل من 114 كيلو لـ 64 كيلو”

و في النهاية مهما كان وزنك فإنك تستطيع بإرادتك وصبرك على النتائج و مساعدة بسيطة من الأطباء المتخصصين أن تصل لما تحلم به وتتخلص من السمنة نهائيا في وقت ليس بطويل ..

في مركز الدكتور محمد تاج يتم استخدام دباسات تعمل بنظام بعرف بـ powered و هي أمريكية الصنع وأيضا يعمل بنظام GST الذي يعطي أعلى معدلات الأمان.

Dr Mohamed Tag
بكالوريوس في الطب , جامعة الأزهر تقدير جيد جدًا مع مرتبة الشرف ديسمبر 2003 درجة الماجستير (في العلوم)

نصائح طبية متعلقة

لا توجد نصائح طبية متعلقة

احجز