blank

تسريب المعدة

اعراض تسريب المعدة بعد التسريب

لا تختلف عملية تكميم المعدة بالمنظار عن الجراحة المفتوحة إلا في التقنية المستخدمة التي تضمن معدلات أكثر أماناً لتقليل نسب الاصابة بـ تسريب المعدة بعد التكميم ، لكنها تعتمد نفس الفكرة في قص ما يعادل أكثر من 80% من حجم المعدة الأصلي، لتقليل قدرة المعدة الاستيعابية للطعام وهو ما يجعل الفرد غير قادر على تناول كميات كبيرة من الطعام في الوجبة الواحدة نتيجة شعوره بالشبع بعد تناول كمية قليلة من الطعام. كذلك فإن إزالة جزء كبير من المعدة يقلل من إفراز الهرمون المحفز للشهية (جريلين) بسبب إفراز الهرمون بصورة أساسية من خلايا المعدة التي تمت إزالة جزء كبير منها جراحياً من خلال المنظار يتم تدبيس الجزء الباقي بدبابيس جراحية تلتئم بشكل طبيعي في وقت قصير، إلا أن هناك بعض الحالات التي يحدث فيها عدم التئام لتلك الدبابيس أو قد تكون غير مثبتة بشكل صحيح أو نتيجة للعادات الغذائية السيئة التي قد يستمر عليها المريض وهو ما يسبب ضرر للجرج قبل أن يتم شفاءه.
تبدا العصارات الهضمية في التسرب من المعدة إلى تجويف البطن عبر هذه الدبابيس وهو من أخطر المضاعفات التي يمكن أن يصاب بها المريض بعد عملية التكميم

تشمل أعراض تسريب المعدة بعد عملية التكميم:

– ارتفاع درجة الحرارة
– ألم المعدة
– الصرف من الجرح
– قيء وغثيان
– ألم في منطقة الكتف الأيسر
– ضغط دم منخفض
– انخفاض إخراج البول
– زيادة معدل ضربات القلب.
– وجود صعوبات في التنفس.

بعد عملية تكميم المعدة يعتبر التسريب من المضاعفات التي قد تحدث لدى البعض بنسبة 3% في مرحلة مبكرة في الأسبوع الأول من الجراحة، أو في مرحلة متأخرة بعد عدة أسابيع أو في أي فترة بعد العملية، وهو عبارة عن تسريب المواد الغذائية والعصارات الهاضمة، في مناطق الخيوط التي تم تدبيس المعدة بها، ويحدث عند ضغط المواد التي تدخل المعدة على مواضع الجرح.

يمكن تصنيف تسريب المعدة بعد التكميم حسب توقيت حصوله إلى :

– تسريب المعدة المبكر: يظهر بعد العملية بحوالي 1-4 أيام
– التسريب الوسطي: وهو يظهر بعد إجراء العملية بحوالي 5-9 أيام
– التسريب المتأخر: ويظهر بعد العملية بحوالي 10 أيام أو أكثر

قد يكون التسريب محلياً يتمركز في منطقة المعدة القريبة من خط التدبيس، وفي بعض الأحيان قد ينتشر ليصل الى تجويف البطن.

تشخيص التسريب بعد عملية تكميم المعدة

بمجرد الشعور باى من تلك الأعراض تعتبر إنذار لضرورة الذهاب للطبيب فوراً للخضوع للفحص، وتشمل إجراءات تشخيص التسريب :

– التصوير المتسلسل بالأشعة.
– فحص سريع بالأشعة المقطعية
– أو ابتلاع صبغة سائلة لتظهر في الأشعة السينية عند خروجها من المعدة

علاج تسريب المعدة :

بعد تشخيص حدوث التسريب، تعتمد الخطوة التالية على الحالة العامة للمريض، فإذا كانت الحالة العامة غير مستقرة يتطلب ذلك تدخلاً جراحياً عاجلاً لإغلاق التسريب. أما إذا كانت الحالة العامة مستقرة، فيتبع العلاج التحفظي.

وتشمل طرق العلاج :

– المضادات الحيوية عبر الوريد.
– استخدام منظار علوي لوضع دعامة مؤقتة لسد منطقة التسريب.
– عمل جراحة جديدة، أو امتصاص أية مواد ناتجة عن التسريب تجنب حدوث أي عدوى.
– وقف جميع الوجبات عن طريق الفم، ويمكن إدخال أنبوب لتوصيل الطعام مباشرة عبر الأمعاء حتى يلتئم التسرب

تجنب تسريب المعدة

في بعض الحالات التي قد يعلم الطبيب فيها أن المريض قد يكون لديه مشكلة في التئام الجروح يجب مناقشة كافة الخيارات التي يمكن اللجوء إليها أو اللجوء إلى إجراء أخر مثل عملية تحويل مسار المعدة
ويعتبر اختيار الطبيب جزءاً هاماً من تجنب كافة مضاعفات عملية تكميم المعدة وتحويل مسار المعدة، ويعتبر الدكتور محمد تاج ، أفضل طبيب ذو خبرة للقيام بجراحات السمنة بأمان

يفضل عدد كبير من المرضى إجراء عملية تكميم المعدة لدي الدكتور محمد تاج الدين وذلك لكونه يتمتع بخبرة 12عاماً في جراحات السمنة لتجنب الإصابة باي مضاعفات بعد العملية.

Dr Mohamed Tag
بكالوريوس في الطب , جامعة الأزهر تقدير جيد جدًا مع مرتبة الشرف ديسمبر 2003 درجة الماجستير (في العلوم)

نصائح طبية متعلقة

لا توجد نصائح طبية متعلقة

احجز